ان من  أهم مقومات رسوخ دبي كمركز عالمي للتجارة والأعمال والسياحة توفر بنية تحتية متكاملة وذات كفاءة عالية، والتي لعبت دوراً كبيراً في نمو الإمارة. وإننا اليوم بحاجة إلى استنباط الحلول والأفكار المبتكرة  لبناء مستقبل دبي القائم على التنمية المستدامة التي تشكّل جزءاً أساسياً في كل ما نقوم به.

 

وتلعب "جائزة الإمارات للطاقة" دوراً مهماً في بلوغ هذا الهدف، وهي تعتبر دعماً مهماً لمبادرة "اقتصاد أخضر لتنمية مستدامة" التي أطلقها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله، حيث ستسهم الجائزة في استنباط أفكار جديدة، والتحفيز على الإبداع والتفكير العلمي وفقاً لأعلى المستويات العالمية بما يعود بالفائدة على البشرية جمعاء.

 

إن الإبداع يثريه استخدام العقل والعلوم. وأنا أتمنى لكم جميعاً كل النجاح في ترجمة رؤاكم إلى إنجازات  حقيقية من شأنها جعل الطاقة المستدامة واقعاً ملموساً من خلال هذه الجائزة.

أحمد بن سعيد آل مكتوم
رئيس المجلس الأعلى للطاقة بدبي